Portfolio Description
ULFAH سقيا المياه 7
Slide 1

تبرعك لمشروع سقيا الماء ينقذ حياة إنسان

none-food-items-icon

حملة سقيا المياه

المبلغ المطلوب : 100000$

تم جمعه : 0$

متبقي : 100000$

بدأت في : 20-03-2022

يعد الماء مصدر وأساس كل شيء حيّ من إنسان وحيوان ونبات، وبدونه لا يوجد أساس للحياة في أي مجتمع.

أشارت إحصائيات الأمم المتحدة الأخيرة إلى أن 2.2 مليار شخص يعيشون بدون الوصول إلى مياه نظيفة، غالبيتهم من النساء والأطفال فلا يجدون ماءاً يروي عطشهم أو يغطي احتياجاتهم اليومية الشخصية أو لري أراضيهم الزراعية.

حفر الآبار حول العالم

في أفريقيا، درجات الحرارة العالية والجفاف السنوي المستمر منذ عقود جعلها أشد ما تكون حاجة للمياه، حيث تعاني القارة من عدد الوفيات المرتفع بشكلٍ يومي بسبب الأمراض المرتبطة بسوء التغذية واستعمال المياه الملوثة والافتقار إلى المياه النظيفة والمناخ الحار والجاف.

وفي سوريا، أدى عقد من النزاع إلى تراجع جودة المياه وانخفاض مستواها في العديد من المناطق مع جفاف الكثير من الآبار والمسطحات المائية. حيث أصبح هو الهم الشاغل لحياة النازحين.

وعياً من جمعية ألفة بأهمية الماء لحياة الإنسان في الدول النائية والأشد حاجة، تعمل على حفر الآبار باستمرار لتوفير مصادر مياه متعددة في القرى النائية وصعبة الوصول في إفريقيا، جعلتنا سنوات عملنا الطويلة في المنطقة نشهد كيف أن المياه هي مصدرٌ للحياةِ والأمل. ومن خلال المياه النظيفة يمكن توفير مصدر مائي صحي ونقي للإنسان والحيوان والنبات، بالإضافة إلى تأمين مصدر دخلٍ مستدام للمزارعين وحتى تغيير الأمن الغذائي في المنطقة للسكان.

فضل سقيا الماء

صدقة الماء من أفضل الصدقات الجارية التي تكون أكثر أجراً. يمتد أجرها بعد وفاة الشخص، فقد غفر الله تعالى غفر الله تعالى لرجل ذنوبه حينما رأى كلباً اشتد به العطش فسقى له حتى روي، فما بالك بفضل سقيا الإنسان ؟!

إن البذل في سبيل توفير المياه هو من أعظم الأجور التي يجزي الله بها عباده، فبه تكون صدقة جارية عن النفس والوالدين والولدين. روي عن الصحابي الجليل سعد بن عبادة رضي الله عنه قال: (قلت: يا رسول الله إن أمي ماتت، أفأتصدق عنها؟ قال: نعم، قلت: فأي الصدقة أفضل؟ قال: سقي الماء).

عملية حفر الآبار

تستمر حملة حفر الآبار في سوريا وافريقيا لعدة أشهر وقد تصل إلى 10 أشهر من الحفر والتجهيز وضخ المياه مع تزويد المنطقة بالإمدادات وتشغيلها عبر الطاقة الشمسية، لضمان تشغيلها بشكلٍ مستمر عبر الطاقة البديلة والنظيفة. وتشمل الحملة الري بالتنقيط للأراض الزراعية، حيث نعمل على متابعة أصغر التفاصيل مثل تزويدها بمضخات للمياه مقاومة للصدأ والفيضان والعوامل الخارجية.

مئات ملايين العطشى حول العالم ينتظرون منا شُربةً ترويهم وتسقيهم ليس فقط الماء، بل توفر الحياة أيضاً.

تقوم ألفة بحفر آبار في المخيمات في الشمال السوري أو في افريقيا حيثت تتنوع الابار ما بين السطحية الى الارتوازية العميقة والتي قد تصل الى عمق 650 متراً.
وتبلغ تكلفة حفر البئر وتجهيزه ما بين 5 آلاف $ حتى 53 ألف دولار.